الأسئلة المتداولة

ما هو تعريف الهجرة غير الشرعية ؟

هي الهجرة خارج المعايير التنظيمية للدولة المرسِلة أو دولة العبور أو الدولة المستقبِلة للمهاجرين. ومن وجهة نظر الدولة المستقبلة، فإنها تتضمن الدخول أو الإقامة أو العمل بصورة غير قانونية في البلاد. أما من وجهة نظر الدولة المرسِلة، فهي تنطوي على يتضمن مخالفة اللوائح والقوانين في حالات مثل قيام الشخص بعبور الحدود الدولية دون جواز سفر صالح أو وثائق سفر أو غي مستوفي الشروط الإدارية لمغادرة البلاد. إلا أن المصطلح يرتبط أكثر بحالات تهريب المهاجرين بطريقة غير شرعية/ قانونية.

ما هي الهجرة الآمنة؟


حركة شخص من مسكنه أو مكان إقامته المعتاد إلى مكان الإقامة الجديد، وذلك وفقًا للقوانين واللوائح التي تنظم الخروج من بلد المنشأ والسفر والعبور والدخول إلى البلد المضيف.

ما هو تعريف بلد المنشأ؟

هي الدولة المصدِّرة التي يخرج منها المهاجرون سواء بطريقة شرعية أو غير شرعية.

ما هو تعريف بلد العبور المؤقت؟

هي أية دولة يعبر من خلالها المهاجر في خلال رحلته من دولة المنشأ وإلى دولة المقصد وقد تطول أو تقصر مدة إقامة المهاجر في دولة العبور وقد تكون هذه الإقامة أيضاً بطريقة غير شرعية.

ما هو تعريف دولة المقصد؟

هي الدولة التي يقصد إليها جموع التدفقات المهاجرة سواء كانت هجرتهم شرعية أو غير شرعية. وفي حالة العودة أو الإعادة تصبح دولة المنشأ أو الدولة المرسِلة التي تعيد المهاجرين أو اللاجئين.

كيف تعرِّف اتفاقية حقوق الطفل الأطفال المهاجرين غير المصحوبين؟

الأطفال المهاجرون غير المصحوبين، حسبما وارد في المادة 1 من اتفاقية حقوق الطفل المؤرخة في20 نوفمبر 1989 (CRC)هم الأطفال الذين انفصلوا عن كلا الوالدين أوغيرهما من الأقارب ولا يحظون بالرعاية من أحد البالغين ممن يتحملون مسئولياتهم بحُكم القانون أو العرف. والطفل هو كل شخص لم يتجاوز 18 عاما.

ما هي أكبر 11 محافظةمصدِّرة للمهاجرين غير الشرعيين؟

أشارت دراسة بحثية حديثة أجراها المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية بين الشباب المصري الذي يرغب في الهجرة بصورة غير شرعية إلى وجود أحد عشرة محافظة تضم أكبر عدد من المهاجرين غير الشرعيين، وهي: الشرقية، الدقهلية، القليوبية، المنوفية، الغربية، البحيرة، كفر الشيخ، الفيوم، أسيوط، الأقصر والمنيا.

ما هي دول المقصد الأكثر جذبا؟

على الرغم من أن الإحصاءات تشير إلى أن بعض المهاجرين المصريين غير الشرعيين يصلون إلى اليونان ومالطا، تظل إيطاليا هي الوجهة المفضلة لمعظم المهاجرين؛ ويرجع السبب في ذلك إلى:

  • الوضع الاقتصادي الجيد بإيطاليا بالمقارنة بمالطا واليونان.
  • اجتذاب القطاع غير الرسمي الكبير بإيطاليا للعديد من العمال المهاجرين المهرة وغير المهرة الباحثين عن العمل، حيث لا يستلزم الأمر إقامتهم وعملهم بشكل قانوني.
  • تشجيع الجاليات المصرية في مدن مثل ميلانو لأفراد عائلاتهم أو أصدقائهم أو معارفهم من نفس القرى، ممن يبحثون عن فرص عمل والمعيشة في إيطاليا، على الهجرة غير الشرعية.

ما هي المخاطر المحيقة بالهجرة غير الشرعية في إيطاليا؟

تعتبرمخاطر الهجرة غير الشرعية هي نفسها لكل من البالغين والأطفال وتتمثل في صعوبة الرحلة من بلد منشئهم. ومع ذلك، فإنه غالبًا ما يكون لهأ ثر سلبي أكثر شدة على الأطفال لأنهم أكثر عرضة للخطر.

المخاطر في إيطاليا :

يكون الأطفال المهاجرون غير المصحوبين عرضة للاستغلال بمجرد وصولهم من مصر لعدد من الأسباب المذكورة أدناه، لا سيما إذا كان هربًامنمراكزالمهاجرين.

  • يكون هؤلاء الأطفال، في كثير من الأحيان،جاهلين بحقوقهم أو بنص القانون الإيطالي على حمايتهم؛ حيث يستقون معلوماتهم من معارفهم فقط. وغالبًا ما يضطروا لدفع المال للراشدين من أجل مرافقتهم إلى مواعيد الخدمات الاجتماعية أو ومراكز الشرطة أو المحكمة. وقد يحتاجوا أيضا إلى القيام بذلك من أجل الحصول على وصي معين. وفي بعض الأحيان، يتعرض الشباب للاستغلال من قِبل وليّ الأمر الذي يختارونه.
  • ويعد الأطفال المهاجرون غير المصحوبين هم أيضا عرضة بشكل خاص للاستغلال بسبب تكلفة رحلة الهجرة. وهذا يعني أنه من الممكن استغلالهم في ظروف عمل سيئة أو غير إنسانية لتسديد الدين للمهربين.
  • ويمكن أيضا أن يتم اجبارهم على أنشطة الإتجار بالبشر الأخرى، بما في ذلك الدعارة وتجارة المخدرات و العمل بالسخرة أو نزع أعضاؤهم قسرًا.

ما هو تعريف “الإتجار بالبشر”؟

  • وفقا لبروتوكول منع وقمع ومعاقبة الإتجار بالأشخاص وخاصة النساء والأطفال، المكمل لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة المنظمةعبر الوطنية، يعني “الإتجار بالأشخاص” تجنيد أو نقل أو إيواء أو استقبال الأشخاص، عن طريق التهديد أو استخدام القوة أو غيرها من أشكال القسر أو الاختطاف أو الاحتيال أو الخداع أو إساءة استعمال السلطة أو استغلال موقف ضعف أو إعطاء أو تلقي مبالغ مالية أو مزايا، لنيل موافقة شخص له سيطرة على شخص آخر لغرض الاستغلال. ويشمل الاستغلال، كحد أدنى، استغلال دعارة الغير أو سائر أشكال الاستغلال الجنسي أوالسخرة أو الخدمات، أو الاسترقاق أو الممارسات الشبيهة بالرق، أو الاستعباد أو نزع الأعضاء البشرية.
  • يمتد تعريف الإتجار بالأشخاص ليشمل مجموعة من الحالات التي يتم فيها استغلال البشر من قبل جماعات الجريمة المنظمة، حيث يوجد عنصر الإكراه، مثل حركة الناس عبر الحدود أو استغلالهم داخل البلاد من قبل مجموعة الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية.
  • تجري عملية الإتجار في ثلاث خطوات: التوظيف والنقل واستغلال الأشخاص. ويمكن أن تشمل أيضا أحد أشكال الهجرة غير الشرعية، والجريمة المنظمة، وانتهاك حقوق الإنسان. وكثيرًا ما يتعرض ضحايا الإتجار للاغتصاب، والتعذيب، وعبودية الدَين، وغير ذلك من أشكال العنف الجسدي والجنسي والنفسي.

ما هي الأشكال الشائعة للإتجار بالبشر؟

استغلال العمالة (السخرة)، والعبودية المنزلية، وجميع أشكال الاستغلال الجنسي والتجاري للبشر، والرق والممارسات الشبيهة لها (عبودية الدَين، الزواج القسري، وزواج القاصرات)، والتسول القسري المنظم، والخطف، وبيع الأطفال، والإتجار في الاعضاء البشرية.

ما هي أوجه التشابه والاختلاف بين تهريب المهاجرين والإتجار بالبشر؟

هناك أوجه تشابه واختلاف بين تهريب المهاجرين والإتجار بالبشر. فكلاهما تجارة مربحة تشمل البشر وتقوم بها الجماعاتالمنظمة، ولكن ثمةاختلافات بينهما:

  • يمكن الإتجار بالأشخاص داخل البلد (الإتجار الداخلي) أو عبر الحدود (الإتجار الدولي)، في حين أن تهريب المهاجرين يحدث فقط عبر الحدود.
  • الإتجار بالأشخاص هو جريمة ضد الإنسانية، في حين أن تهريب المهاجرين هو جريمة ضد الدولة.
  • استمرار الاستغلال: العلاقة بين المهاجر المُهرَّب والمهرِّب تنتهي بعد عملية عبور الحدود الدولية. في حالة الاتجار بالبشر، لا تنتهي العلاقة بين التاجر والشخص الذي يتم الإتجار به. ويتم إجبار الضحايا أو خداعهم، حيث تنصب نية التاجر على استغلالهم.
  • ونادرًا ما ينطوي الإتجار في الأشخاص على الدفع المسبق، في حين يعد الدفع المسبقأمرًا ضروريًّا في حالة تهريب المهاجرين.
  • وعلى الرغم من التمييز الواضح، فمن الممكن أن تتحول قضية تهريب المهاجرين إلى قضية إتجار بالبشر. وقد يصبح المهاجرون المهرَّبون الذين يتم استغلالهم في أية مرحلة من مراحل العملية ضحايا للإتجار بالبشر.

هل توجد أية بيانات تتعلق بمدى انتشار هذه الظاهرة؟

لقي 880 شخصًا على الأقل حتفهم خلال الأسبوع الماضي حيث انقلبت السفن التي كانت تقلهمفي البحر المتوسط، وبذلك يصل مجموع عدد الوفيات هذا العام إلى 2510 حتى الآن. وقد ذكرت وكالة الأمم المتحدة للاجئين إن ن نسبيا، توفي 1855 في المعبر في نفس الفترة من عام 2015 و57 في الأشهر الخمسة الأولى من عام 2014. وخلال هذا العام، 203981 شخصا قاموا بهذه الرحلة عبر البحر الأبيض المتوسط. “احتمالات النجاة من بين الأموات هي حاليا واحدة من 81” قال وليام سبيندلر، المتحدث باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤن 
اللاجئين(UNHCR).

هل يستحق الأمر أن تضحي بطفلك؟

لا يوجد وعاء من الذهب في الجانب الآخر من البحر في انتظار طفلك. وعادة ما تكون قصص النجاح في الحصول على الثروة مبالغ فيها من قبل المهربين رغبة في زيادة الطلب على الهجرة. والحقيقة أن أكبر المستفيدين من هجرة طفلك بطريقة غير شرعية هم المهربون والسماسرة الذين يحصلون على مبالغ كبيرة عن طريق جذب أكبر عدد ممكن من الأطفال المهاجرين غير المصحوبين. وكمهاجر غير قانوني، وفي ظل عدم امتلاكه المهارات اللازمة للعثور على وظيفة مناسبة، من الأرجح أن يصبح طفلك يصبح عاطلاً عن العمل أو يتقاضى راتبًا هزيلاً، وبالتأكيد سيعمل بشكل غير قانوني.

كيف للحلم أن يتحول إلى رحلة مميتة؟

إن الهجرة غير الشرعية محفوفة بالعديد من المخاطر التي تبدأ من اللحظات الأولى للرحلة ولا تنتهي بوصول المهاجرين إلى وجهتهم.

الرحلة المميتة:

  1. في البداية، يقوم المهربون بتسكين مجموعات كبيرة من المهاجرين لعدة أيام في أماكن سرية نائية وبعيدة عن أعين السلطات بمحافظات العبور مثل دمياط أو الإسكندرية أو البحيرة تمهيداً للسفر. ويعاني المهاجرون في تلك الفترة من ظروف معيشية صعبة حيث يحصلون على القليل من الطعام الذي لا يكفيهم ولا يسمح لهم بالخروج للحصول على الهواء النقي ولا بالتحدث بصوت مسموع أو إحداث أي ضجيج أو الاتصال بأسرهم.
  2. يبدأ المهاجرون بالتحرك في الموعد الذي يحدده المهربون في جُنح الليل لركوب بعض السيارات لعدة ساعات والتي تأخذهم إلى مناطق متفرقة على طول ساحل البحر المتوسط.
  3. وفي حالة عدم إيقاف السيارات من قبل السلطات أو خفر السواحل، يبدأالمهاجرون رحلتهم في البحر، حيث يركبون على متن قوارب صيد صغيرة غالبًا ما تكون متهالكة وغير آمنة ومكتظة. ويتعين على المهاجرين في بعض الأحيان السباحة للوصول إلى قاربهم. وقد أشار بعض المهاجرين إلى تعرضهم للإصابة أثناء محاولتهم الصعود على متن القوارب بسبب الظلام واصطدامهم بالمحرك…See More

ما هو دور اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية في التصدي للمشكلة؟

ترأس اللجنة السفيرة نائلة جبر، بالتعاون مع فريق من المستشارين المحليين والخبراء الفنيين .وتعمل تحت مظلة اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنعا لهجرة غيرالشرعية العديد من مجموعات العمل التي تشكلت من ممثلي الوزارات والمنظمات الحكومية. وتشمل مجموعات العمل: الشؤون القانونية والتوعية والتوثيقة، حيث تتولى مجتمعة الإشراف على تصميم وتنفيذ المبادرات التالية:
نشاط التوعية
النشاط التوثيقي وتجميع المعلومات
التعاون الثنائي والإقليمي والدولي لمواجهة ومنع الهجرة غير الشرعية

النشــاط التشــــريعــي

هل سيؤدي القانون الجديد إلى الحد من الهجرة غير الشرعية؟

  • تؤكد المادة (2) على أنه لا يتحمل المهاجرون غير الشرعيين أية مسئولية مدنية أو جنائية حيث يعتبروا ضحية لجريمة التهريب.
  • وفيما يتعلق بالأطفال المهاجرين غير المصحوبين، تنص المادة (3) على أن المجلس القومي للطفولة والأمومة سيكون بمثابة الممثل القانوني للأطفال الذين لم يستدل على أسرهم أو من يمثلهم قانونيا.
  • توضح المواد من (5) إلى (14) بالتفصيل العقوبات المفروضة بخصوص أفعال التهريب، والتي تشمل السجن وعدد من الغرامات لا تقل عن 50000 جنيهًا مصريًا وقد تزيد عن 5000000 جنيهًا مصريًا بناءً على شدة الجريمة. وينص القانون أيضًا على عدد من العقوبات ضد الجماعات الإرهابية التي تمارس أنشطة تهريب المهاجرين أو الاتجار بالبشر لتحقيق مكاسب، كما يمكن ملاحقة تلك الجماعات التي تساعد أو تحرض على تنفيذ هذه الممارسة.

هل تعلم أن هناك بدائل أخرى؟

في بعض الأحيان يكون من الصعب النظر إلى الجانب المشرق عندما لا تعطي الحياة فرصة، ولكن البعض قد تعرضوا لما هو أسوأ ولكنهم أصبحوا رابحين. فقد جلبت الحرب في سوريا الآلاف من اللاجئين إلى مصر؛ حيث تمكنوا من بدأ الشركات الصغيرة التي تنمو الآن، وبناء سمعة طيبة لأنفسهم بالعمل الدؤوب والصادق والآن يجنون الثمار. أنت أيضا يمكنك أن تفعل الشيء نفسه. فبدل من إضاعة المال لمساعدة المهربين في زيادة ثرائهم، يمكنك الاستثمار في مستقبلك.

ما هي البدائل التي توفرها اللجنة لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية؟

هناك عدة طرق للحصول على التمويل الذي تحتاجه إذا كنت لا تملك المال، مثل مشروعك والصندوق الاجتماعي للتنمية اللذان يوفران القروض للشركات الصغيرة الناشئة. كما يشارك الصندوق الاجتماعي أصحاب العمل من خلال توفير المحاضرات المهنية لزيادة تحفيزهم، والتدريب على كيفية أن تصبح رجل أعمال، أفكار المشاريع وكذلك دعم التسويق. وهناك أيضا بدائل أخرى مدرجة أدناه:
مبادرات تستحق الاهتمام
ابني مستقبلك بإيدك
مشاريع و مبادرات وطنية